أخر الأخبار
الرواجبة: تعزيز الأمن السيبراني يدعم قطاع الأعمال والاستثمار
الرواجبة: تعزيز الأمن السيبراني يدعم قطاع الأعمال والاستثمار
عمان-الكاشف نيوز:أكد ممثل قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات في غرفة تجارة الأردن المهندس هيثم الرواجبة، أن تعزيز منظومة الأمن السيبراني سيسهم بدعم قطاع الأعمال، وتوفير بيئة آمنة للاستثمار، كونه يشكل جزءا مهما بالمنظومة الأمنية.
وأشار المهندس الرواجبة، في بيان اليوم السبت، إلى تأكيدات سمو الأمير الحسين بن عبد الله الثاني، ولي العهد، الأخيرة لأهمية تطوير منظومة الأمن السيبراني بالمملكة لحماية مؤسسات البلاد من الحوادث السيبرانية.
وأوضح الرواجبة أن التطور التقني المتسارع والكبير في تكنولوجيا المعلومات وأنظمة الدفع الرقمي أدى إلى ظهور مخاطر وتحديات سيبرانية تعد من أهم المعيقات التي قد تحول دون وصول القطاعات على اختلافها إلى العمل بكامل كفاءتها.
وأشار إلى أن الكثير من المؤسسات ولا سيما الصغيرة والمتوسطة تتعرض لهجوم أو اعتداء سيبراني من خلال شبكات الحاسوب ولعدة أهداف منها التخريب والتعطيل وسرقة المعلومات واستغلال البيانات بقصد الإضرار بسمعة المؤسسة أو تعطيل نظام معين أو استبدال المعلومات.
وأكد الرواجبة أن السبب في تعرض هذه المؤسسات للهجوم السيبراني هو ضعف وجود البنى التحتية اللازمة لحماية المؤسسات.
ولفت لمجموعة من الإجراءات الواجب توفرها لحماية المؤسسات بشكل قوي وفعال ومنها وجود جدران الحماية الفعالة والمعايرة حسب احتياجات المؤسسة، حيث يتم إغلاق جميع المنافذ والبوابات غير الضرورية وهذه الجدران بحاجة إلى تحديث دائم للبيانات وقوة في الأداء يتناسب مع حجم البيانات ووجود حاجز داخلي وخارجي أو أكثر من ذلك حسب بنية بنك المعلومات.
وأكد ضرورة توفير جدران حماية للأجهزة الشخصية والتي يعمل أصحابها من البيت أو من مكاتب خارجية، مشيرا إلى أهمية تدريب وتوعية وتثقيف الموظفين على آلية حماية البيانات وتخزينها بطريقة صحيحة واستعمال وتغيير كلمات السر، وتطبيق سياسة إجبارية تتعلق بكلمات السر وتغييرها واستبدالها بشكل دوري وحفظها وتخزينها وضمان عدم تكرارها وتغيير أسماء المستخدمين المكررة في الأنظمة.
ولفت الرواجبة إلى دور المركز الوطني للأمن السيبراني في حماية المؤسسات الرسمية ومختلف القطاعات الاقتصادية والحيوية من الهجمات الإلكترونية التي بدأت تتزايد بالعالم خلال الفترة الأخيرة.